1. الاطفال المشاغبين , معامله الاطفال المشاغبين 2017 , كيف تعاملين طفلك المشاغب

    الاطفال المشاغبين , معامله الاطفال المشاغبين 2017 , كيف تعاملين طفلك المشاغب

    من من الامهات وربما الاباء ايضا لا يعانون الامرين من مشاغبه اطفالهم ... ؟ ولكن وفى النهايه مهما بلغت درجه المشاغبه ومهما اطلقنا عليم من صفات واسماء فنحن نبقى اباء وهم مازالوا اطفالنا .

    وبصراحة من السّهل أن نصاب باﻹزعاج والغضب من أطفالنا، خصوصا عندما يقومون بأعمال فظيعة سواء
    في المنزل أو خارج المنزل . وأحيانا كثيرة يفقد بعض اﻵباء أعصابهم جراء هذه اﻷعمال، وبدﻻ من أن يكون
    اﻷطفال وأعمالهم الصبيانية محط اﻷنظار، تسلط اﻷضواء على اﻵباء فيصبحون مركز الفوضى والسبب في
    العديد من اﻻنتقادات .
    فهل تصاب أحيانا كثيرة بنوبات الغضب من تصرفات أطفالك؟ إذا كانت هذه حالك،
    فتعالو معنا لنرشدك إلى الطريقة الصحيحة لتوجيه غضبك من تصرفات أطفالك،
    وتوظيفها بطريقة تأديبية رائعة دون أن تشعرو باﻹحراج أو بالذنب ﻻحقا .
    الخطوات :
    السيناريو اﻷول: هل هذه آثار شوكوﻻ في كل مكان، على اﻷريكة والوسائد والطاولة؟
    خذو نفسا عميقا جدا، جدا ... ﻻ تلهثو أو تحاولو حبس تنفسك،
    فهذا يسبب الصرخة التي عادة ما تلي العثور على أحدى اﻷعمال الفظيعة التي يرتكبها اﻷطفال .
    السيناريو الثاني: دخلت المطبخ، فوجدت علبة المعكرونة فارغة تماما وقطع المعكرونة مبعثرة على
    اﻷرض .
    خذو نفسا عميقا، وابتعدو عن المكان لمدة خمسة دقائق فقط .
    السيناريو الثالث : نظرت إلى الحديقة فوجدت أزهارك الرائعة قد تعرضت لﻼقتﻼع الوحشي والدوس
    باﻷقدام .
    ﻻ تجزعو، خذو نفسا عميقا جدا .
    قبل أن تصرخو أو تشتمو أو تعاقبو اﻷطفال،
    قومو بالذهاب فورا إلى المكان الذي عادة ما تضعيو الكاميرا به،
    اخرجو آلة تصويركم وابدئو بالتقاط صور لطفلكم
    / أطفالك وهم يقومون بهذه اﻷعمال أو ناتج أعمالهم.
    هذه الصور ستصبح أجمل اللحظات في حياتهم وحياتك ﻻحقا عندما يكبرون
    ويعرفون حقا مدى العذاب الذي كنت تتعرضين له . إذا كنت تحبين كتب الذكريات،
    يمكنك البدء في عمل واحدا اﻵن،
    استعملو الصور التي قمت بأخذها ﻹلصاق الصور وكتابة التعليقات المرافقة .
    • تذكرو بأن اﻷطفال في سن النمو سيقومون بجميع أنواع اﻻكتشافات، لقد مررت أنت بهذه المرحلة، لكن
    والديك لم يوثقا ذلك بالصور !
    • تذكرو بأن الطفولة سن هاما جدا لﻸطفال، لذا ساعدوهم على استيعابها، وﻻ ترعبوهم وتخيفوهم من
    التجربة، فقد تبقى هذه الصور المرعبة في ذاكرتهم مدى الحياة .
    • وأخيرا، كونو اﻷم واﻻب التي تعيش اللحظات
     
    آخر تعديل: ‏13 نوفمبر 2013

مشاركة هذه الصفحة